إطار تأخير الباعث

هذه ليست إحدى مشكلات التوافق مع الإصدارات السابقة، لكنها كانت حاضرة في إصدار الوصول المبكر. وقد شعرنا أن هذه المشكلة تستحق الشرح هنا. تمتلك البواعث إطار تأخير لأنه عند نسخ الجسم من المرجع سيكون في حاجة إلى إطار للمنطق المتضمن من أجل التشغيل وللتأكد من أن كل شيء في وضعيته الصحيحة.

مثال

تخيَّل أن لديك مفتاح تبديل وشفرة دوارة. فمفتاح التبديل يُشغِّل الشفرة الدوارة. فعند تحديد الأداة الغريبة لتكون المرجع المستهدف للباعث، فإن الشفرة الدوارة ما زالت موجودة في المشهد كجسم مرجعي للباعث لكنها الآن متوقفة عن التشغيل.

عند عمل بعث لأحد الأجسام، فإن اللعبة تُجري حرفيًا عملية نسخ على المرجع. والآن لديك نسخة من مفتاح التبديل والشفرة الدوارة، لكن الشفرة متوقفة عن التشغيل (تشغيل غير فعَّال).

يحدث انبعاث الأجسام لاحقًا في الإطار أكثر من الرمز الذي يُرسل الإشارات إلى أسفل الأسلاك - إذا كان علينا إظهار الأجسام المنبعثة على الإطار الذي انبعثت عليه، فإنك كنت سترى شفرة ثابتة لإطار، وسترى على الإطار التالي بعد وصول الإشارة القادمة من مفتاح التبديل إلى السلك أن الشفرة قد بدأت في الدوران. ولتجنب مشكلات كتلك (والمشكلات الأكثر تعقيدًا والتي تتضمن العديد من الأدوات والخطوط الزمنية وما إلى ذلك) لا نُظهر الأجسام على أول إطار ينبعثون عليه. فهي لا تُنتج الفيزيائيات على هذا الإطار، ولا تُشغِّل المنطق (مناطق الزناد/توجيه الأشعة وما إلى ذلك).

هناك ذكاء إضافي في الإطار الثاني عند ظهور الجسم، فإذا تحرك الباعث أيضًا، فإننا سنلاحظ إطار تأخير بسبب ظهور الجسم خلف الباعث. وللتعويض عن ذلك، نُحرِّك الأجسام المنبعثة عند آخر دقيقة إلى المكان الذي ستنبعث عليه إذا كان الباعث أجرى انبعاثًا على هذا الإطار! سيجرى إعادة احتساب جميع السرعات أيضًا عند هذه النقطة.

في لعبة "Wildfire"تخسر الشخصية محاولتين لعب في الهلاك. ويرجع ذلك إلى إعادة الشخصية مجددًا من الباعث. يُخفق منطق الشخصية المنبعثة في التواصل على الإطار الأول مما يدفع النظام إلى إهلاك الشخصية مرة أخرى.

الخطوط الزمنية المنبعثة: ليس لدينا مثالًا على ذلك حتى الآن في محتوى المجتمع ولكن وضعنا واحدًا بمفردنا، وهذا يُوضِّح تأثيرًا ثانويًا لإطار التأخير. كما هو أفضل مثال لتوضيح سلوك الباعث.

أداة ذكية (على سبيل المثال بوابة NOT) موجودة على الإطار الأول لخط زمني والذي جرى انبعاثه ستُخفق في تفعيل أي شيء.

إذا كنت تُواجه صعوبة في التعامل مع ذلك، فإن أسهل طريقة ستكون بجعل بوابة NOT خارج الخط الزمني بحيث ستُشغل أي فاعلية منطقية فور تفعيل المنطق. إذا كنت بحاجة إلى جعل هذا المشغِّل نابضًا، فسيكون عليك إضافة معالج الإشارة.

معلومة في دائرة

دليل مستخدم Dreams قيد التطوير المستمر. ترقب توفر تحديثات جديدة، حيث نواصل إضافة المزيد من مصادر التعلم والمقالات بمرور الوقت.